منتديات جنة الرحمن

علاقة الرسول بالأشعة نكملة 3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

علاقة الرسول بالأشعة نكملة 3

مُساهمة من طرف hamzasuliman في 2007-09-12, 08:46

والسؤال هنا ...
هليستيقظ البصر الحديد ونحن أحياء ؟؟؟
الجواب :
أن البصر الحديد يستيقظ "ينشط" ألاف المرات خلال حياتنا ...
بل كلنا قد رأينا من خلال هذا البصر تقريباكل ليلة ...
رأينا الكثير من الأشياء من خلال هذا البصر ...
وكلما زاد صلاحالمرء وورعه وزهده في الدنيا ...
زادت في المقابل قوة إبصاره من خلال البصرالحديد ...
وعليه نستطيع أن نقول أن أقوى بصر حديد لإنسان بعد الأنبياء هو أبوبكر
الصديق رضي الله عنه ...
فهل عرفتم متى يستيقظ "ينشط" هذا البصر الحديد؟
إنه يستيقظ عندما ننام !!!
أنا لا أتحدث هنا عن الأحلام بل عما نراه ونحننحلم ...
ولأبسط المسألة ...
أقول ...
إن كنت رأيت في أحلامك الرسولصلى الله عليه وسلم أو أحد الأنبياء عليهم
الصلاة والسلام او الصحابة ...
أو رأيت ملائكة ...
أو شياطين ...
أو رأيت الجنة أو النار أو يومالقيامة ...
أو رأيت شخص تعرفه .. توفي منذ زمن ..
أو أو أو أو ...
فعندها تكون قد استخدمت بصرك الحديد ...

لا حظوا قول ذلك الصحابيللرسول أنه في منامه رأى أن رأسه يتدحرج أمامه
وهو ينظر إليه ...
لوركزنافيما سبق سنجد أن البصر العادي يستيقظ "ينشط" عندما نكون أحياء
ويموت "ينتهي" عندما نموت ..!!
أما البصر الحديد ينام عندما نكون مستيقظين ويستيقظ عندما ننام ...
كما أنه يستيقظ اليقظة الأخيرة منذ تطلع الروح أو قبلها بفترة بسيطة
وهي اليقظة التي لا يغفو بعدها أبدا ...
اللهم اجعل أبصارنا تنعم برؤيتكوجهك الكريم ... ( آمين )

قال تعالى: ( وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيأومن وراء حجاب )
أي إن الله سبحانه وتعالى لم يكلم أحد من الأنبياء إذااستثنينا موسى عليه
السلام ...
إلا بطريقتين :
أما عن طريق جبريل عليهالسلام ...
أو من وراء حجاب ...
فما هو هذا الحجاب ؟؟
إنه البصر الحديدالذي ينشط عند النوم ...
ومن هنا نعلم سبب قول الرسول أن رؤيا الأنبياء حق ...
فبصرهم الحديد الذي زادت حدته جدا باعتبارهم أنبياء وصفوة الخلق ..
حتىرأواالله سبحانه وتعالى - حتى إن لم يروه جهارا- فيكفي أنهم رأوه
وكلمهم لنعلممدىقوة بصرهم الحديد ...
وهذا يعيدنا للقاعدة المذكورة في الأعلى وهي ...
أنه كلما زاد صلاح المرء وورعه وزهده في الدنيا ...
زادت في المقابل قوةإبصاره من خلال البصر الحديد ...

نعود للمعجزة التي كانت في بصر الرسول صلىالله عليه وسلم ...
فالرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن يرى ببصر مثل أبصارنا ...
بل إنه حتى قبل النبوة كان يرى ببصره الحديد ...
والدليل هو رؤيتهلجبريل عليهماالسلام أول مرة في غار حراء ...

والأمر الذي لا أعتقد أنالبشر مهما وصولوا في العلم قادرون على تفسيره
...
هو قوله صلى الله عليهوسلم :
(
أقيمواصفوفكم وتراصوا فأني أراكم من وراء ظهري )
وفى حديث آخر :
(
أنى لأراكم من وراءى كما أراكم )
فمن يستطيع تفسير هذا الأمر ؟؟

أقرب تفسير لهذاالأمر هو ...
أن بصر الرسول الحديد كان يقع في قلبه ...
والدليل قول أنس أن الرسول كانت تنام عيناه ولا ينام قلبه ...
وربما تكونهذه ميزه للرسول وإكراماله من رب العالمين ...
بأن يجعل نبيه يقظا متنبها فينومه وفي استيقاظه ...

اللهم صلى وسلم على نبينا محمد واله أجمعين .. ..

وأخر دعوانا أن الحمد لله ربالعالمين......



hamzasuliman
مشرف المنتدي العام

ذكر
عدد الرسائل : 13
العمر : 28
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/09/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى